صحيح أو خطـأ : المفاهيم الخاطئة حول فيروس كورونا فيروس كورونا (كوفيد-19)

الخرافات والحقائق

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: لا يعيش فيروس كورونا في المناخات الحارّة والرطبة.

الانتقال في أيّ مكان، بما في ذلك الأماكن التي يسود فيها مناخ حارّ ورطب. لذا من الضروري اتّباع قواعد منظمة الصحة العالمية السبع للحماية أينما كنت تعيش أو تسافر

Cold weather - father holding baby

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: الطقس البارد يقضي على فيروس كورونا.

الحقيقة: تبلغ حرارة جسد الإنسان حيث يزدهر الفيروس، ما بين 36,5 و37 درجة مئوية في المتوسط، بغضّ النظر عن الحرارة الخارجية أو الطقس الخارجي. لذا فإن الطقس البارد لا يقضي على فيروس كورونا. لحماية طفلك ونفسك بصورة أفضل، تفضّل بزيارة قواعد منظمة الصحة العالمية السبع

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: سيمنع الحمام الساخن إصابة طفلي بفيروس كورونا.
الحقيقة: لن يحمي الحمام الساخن طفلك من الإصابة بفيروس كورونا. فحرارة جسده تبقى ما بين 36,5 و37 درجة مئوية، بغضّ النظر عن حرارة ماء الحمام. كما يجب عليك توخّي الحذر وعدم استعمال الماء الساخن جداً في حمام طفلك، إذا إنه قد يؤذيه. الطريقة الأفضل لحماية طفلك ونفسك هي باتّباع قواعد منظمة الصحة العالمية السبع.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: قد تنتقل عدوى فيروس كورونا عبر لسعات البعوض.
الحقيقة: لا توجد أيّ أدلّة حتى تاريخه تشير إلى أن عدوى فيروس كورونا قد تنتقل عبر لسعات البعوض. فيروس كورونا فيروس تنفسي ينتشر بصورة أساسية عبر قطرات صغيرة تصدر عن الشخص المصاب عندما يسعل أو يعطس، أو عبر قطرات اللعاب الصغيرة أو عبر المخاط. لحماية طفلك ونفسك بصورة أفضل، تفضّل بزيارة قواعد منظمة الصحة العالمية السبع

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: بإمكان آلات المسح الحرارية كشف الأطفال الرُضَّع المصابين بفيروس كورونا
الحقيقة: آلات المسح الحرارية مفيدة لكشف الحمّى لدى الطفل (أي إذا كانت حرارته مرتفعة)، إمّا بسبب إمكان وجود عدوى بفيروس كورونا أو لأسباب أخرى. لكنها غير قادرة على كشف الأطفال المصابين الذين لا تظهر عليهم أيّ أعراض حمّى. سبب ذلك أن أعراض الحمّى أحياناً لا تظهر على الأطفال نهائياً، أو لأن الأشخاص المصابين بفيروس كورونا يحتاجون إلى ما بين يومين وعشرة أيام حتى تظهر عليهم الحمّى وترتفع حرارتهم.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: يساعد شطف أنف طفلي بمحلول ملحي على الوقاية من عدوى فيروس كورونا.
الحقيقة: لا توجد أيّ أدلّة على أن شطف الأنف بانتظام بواسطة محلول ملحي يحمي طفلك من أشكال العدوى التنفسية مثل فيروس كورونا. إلّا أن شطف أنف طفلك بانتظام بماء ملحي قد يساعده على التعافي من الزكام.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: لا يصيب فيروس كورونا الشباب.
الحقيقة: بإمكان الأشخاص من مختلف الأعمار الإصابة بفيروس كورونا. يبدو أن المُسنّين والأشخاص المصابين بأوضاع صحية سابقة (مثل الربو، والسكري، وأمراض القلب) أكثر عرضةً لخطر اشتداد المرض عليهم نتيجةً للفيروس. توصي منظمة الصحة العالمية الأشخاص من مختلف الأعمار باتخاذ خطوات لحماية أنفسهم من الفيروس؛ طالع المزيد من المعلومات هنا.
baby and mother holding nasal spray

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: تقي المضادات الحيوية من فيروس كورونا وتعالجه.
الحقيقة: ليس للمضادات الحيوية أيّ مفعول على الفيروسات. بالتالي، يجب عدم تناول المضادات الحيوية كوسيلة وقائية أو علاجية ضد عدوى فيروس كورونا. إلّا أن المريض قد يتلقّى مضادات حيوية بسبب وجود عدوى مشتركة في حال دخوله المستشفى.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: هناك حالياً أدوية تقي من عدوى فيروس كورونا أو تشفيه.
الحقيقة: لسوء الحظ، حتى تاريخه، لا يوجد أيّ دواء محدد للوقاية من فيروس كورونا أو شفائه. تعمل منظمة الصحة العالمية حالياً مع المؤسسات حول العالم لإسراع الأبحاث ولتطوير لقاح وعلاج في أسرع مهلة ممكنة. لعل أفضل طريقة لمحاربة الفيروس هي من خلال الأجسام المضادة التي ينتجها جهازنا المناعي، ويجب أن يتلقّى المصابون بالفيروس الرعاية الفورية للتخفيف من الأعراض.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: بإمكان لقاحات الالتهاب الرئوي حمايتك ضد فيروس كورونا.

الحقيقة: لا توفر لقاحات الالتهاب الرئوي، مثل لقاح المكوَّرات الرئوية ولقاح المُستدميّات النزلية من النوع ب (Hib‏) حمايةً ضد فيروس كورونا.

الفيروس جديد ومختلف، لذا فإنه يحتاج إلى لقاحه الخاص. يحاول الباحثون تطوير لقاح ضد كوفيد-19، وتدعم منظمة الصحة العالمية جهودهم.

على الرغم من أن هذه اللقاحات غير فعّالة ضد كوفيد-19، إلّا أننا نوصي بشدّة بالتحصين ضد الأمراض التنفسية لحماية صحتك وصحة طفلك.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: تقضي مجففات اليدين على فيروس كورونا
لحقيقة: ليس لمجففات اليدين أيّ فعالية إطلاقاً في القضاء على فيروس كورونا. لحماية نفسك وطفلك ضد فيروس كورونا، يجب عليك اّتباع قواعد منظمة الصحة العالمية السبع.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: تقضي مصابيح التعقيم بالأشعة فوق البنفسجية على فيروس كورونا.
الحقيقة: يجب عدم استعمال مصابيح الأشعة فوق البنفسجية على يدي طفلك أو أيّ مناطق أخرى من الجلد، لأن الأشعة فوق البنفسجية قد تسبب تهيّج الجلد. لحماية نفسك وطفلك من فيروس كورونا ، يجب عليك اتباع القواعد الوقائية السبع لمنظمة الصحة العالمية.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: يقضي رشّ الكحول أو الكلور على كامل الجسد على فيروس كورونا.
الحقيقة: من الخطِر جداً رشّ الكحول أو الكلور على كامل جسد طفلك، إذ إنها قد تؤذي جلده. كما إنها لن تقتل الفيروس الذي سبق له الدخول إلى جسده. اعلم أن الكحول والكلور قد تكون مفيدة لتطهير الأسطح، ويجب استعمالها بصورة مناسبة. لحماية نفسك وطفلك من فيروس كورونا ، يجب عليك اتباع القواعد الوقائية السبع لمنظمة الصحة العالمية.

الخرافة

الحقيقة

الخرافة: قد يساعد أكل الثوم على الوقاية من عدوى فيروس كورونا.
الحقيقة: الثوم طعام صحي له العديد من الخصائص المضادة للبكتيريا. إلّا أنه لا توجد أدلّة ناتجة عن تفشّي المرض الحالي تشير إلى أن أكل الثوم قد حمى الأشخاص من فيروس كورونا، سواءٌ أكانوا بالغين أم أطفالاً. لحماية نفسك وطفلك من فيروس كورونا ، يجب عليك اتباع القواعد الوقائية السبع لمنظمة الصحة العالمية.

توخَّ الحذر وحافظ على سلامتك!

ابقَ على اطّلاع واتبع نصائح الأطباء!

من الضروري جداً أن تبقى على اطّلاع بآخر المعلومات حول تفشي كوفيد-19، المتوفرة على موقع منظمة الصحة العالمية الإلكتروني وعبر سلطات الصحة العامة المحلية والوطنية في دولتك؛ لذا نرجو منك تفقّدها بانتظام. استشر دائماً المصادر محط الثقة لك ولطفلك. ليست هذه المعلومات مخصصة لتحلّ محلّ مشورة الأطباء. تواصل مع الطبيب لطرح أيّ أسئلة أو مخاوف.

BA20-281

 

قراءة متعمقة

فيروس كورونا (كوفيد-19) كيف يمكنك حماية نفسك وحماية طفلك؟

مشاركة توصيات منظمة الصحة العالمية (WHO) حول كيفية حمايتك أنت وطفلك ، نظرًا لأنك مصدر اتصال طفلك الرئيسي بالعالم الخارجي.

قراءة المزيد

فيروس كورونا (كوفيد-19) طريقة التعامل مع الضغط النفسي

توصلت منظمة الصحة العالمية (WHO) إلى بعض النصائح والتقنيات البسيطة لمساعدتك في التغلب على التوتر، بحيث يمكنك الشعور بالراحة والحصول على شيء أقل تقلق بشأنه

قراءة المزيد

فيروس كورونا: الأسئلة الشائعة حول الفيروس

الأسئلة المتداولة حول فيروس كورونا (كوفيد -19).

قراءة المزيد

تنبيه هام

من خلال النقر على زر "المتابعة"، يمكنك معرفة المزيد عن تغذية الأطفال. إذا اخترت المتابعة، فأنت توافقين على أن تقوم Danone بتزويدك بهذه المعلومات بناءً على طلبك الفردي ولغرض الاطلاع. ويشكل حليب الأم الغذاء المثالي للرضع باعتباره الأنسب لاحتياجاتهم الخاصة. وللاستعداد للرضاعة الطبيعية ومواصلتها، يجب أن تتبع الأم نظاما غذائيا صحيا ومتوازنا. ويمكن للرضاعة المختلطة أن تتداخل مع الرضاعة الطبيعية وتقلل من إدرار الحليب. ومن الصعب عكس قرار عدم اختيار الرضاعة الطبيعية. أما إذا تم استخدام تركيبة للرضع لرضيع لا يتبع رضاعة طبيعية، فمن المهم اتباع تعليمات التحضير والاستخدام بعناية واتباع نصائح أخصائي الصحة. فقد يشكّل الاستخدام غير الصحيح خطراً على صحة الطفل. يجب مراعاة الانعكاسات الاجتماعية والاقتصادية في استخدام صيغ الرضع. أما بعد عمر 6 أشهر، بالإضافة إلى حليب الأم فإن الماء هو المشروب الأساسي الوحيد. لا تترددي في استشارة الطبيب الخاص بك إذا كنت بحاجة إلى أية نصيحة بشأن تغذية طفلك.

CORONAVIRUS (COVID-19):
How to protect yourself and your baby or toddler?