الرضيع

مراحل نمو الطفل

تشكّل العودة مع مولودك الجديد إلى المنزل حدثاً مميّزا. وعلى مدى الأشهر الستة المقبلة، ستشهدين على العديد من المراحل المهمة الأخرى في نمو طفلك. وسيطلعك هذا المقال على ما يمكنك توقعه وما عليك التطلع إليه بدءاً من الابتسامة الأولى وصولاً إلى ملعقة الطعام الأولى.

الآن وقد أصبحت تغيرين الحفاضات مغلقة العينين وتتقنين المرحلة الأولى من التنويع الغذائي، اكتشفي ما سيحدث خلال الأشهر القليلة القادمة من نمو طفلك. من استكشاف العالم على يديه ورجليه ونطق كلماته الأولى وصولاً إلى عيش حياته كطفل صغير.

الرضاعة الطبيعية

تتم الرضعة الأولى في أقرب وقت ممكن بعد ولادة طفلك. وهذه اللحظة الثمينة هي فرصة لتوثيق علاقتك مع مولودك الجديد من خلال إعطائه "اللبأ"

بعد ولادة طفلك مباشرةً، يكون جسمك قد بدأ بإنتاج حليب جاهز له لبدء الرضاعة الطبيعية. يسمى هذا الحليب الأول "اللبأ" وسيتوفر ليومين بعد الولادة. يكون هذا الحليب سميك القوام ويميل إلى اللون الأصفر ومليئا بالأجسام المضادة لتعزيز قدرة طفلك على مكافحة العدوى.

توصي منظمة الصحة العالمية بشدة بالرضاعة الطبيعية الحصرية خلال الأشهر الستة الأولى من حياة الطفل. وفي عمر ستة أشهر، يجب تكملة الرضاعة الطبيعية بأطعمة أخرى. ويوصى بالرضاعة الطبيعية لمدة تصل إلى عامين.

يمكن لحليب الأم أن يساعد طفلك على اتباع عادات أكل صحية مدى الحياة فحليبك مصمم خصيصاَ لطفلك، ومن المدهش كيف يمكن للطعام الذي تتناولينه أن يؤثر أثناء الرضاعة الطبيعية على تفضيلاته المذاقية طوال فترة الفطام وما بعدها.

رغم أنّ الرضاعة الطبيعية تعتبر الشيء الأكثر طبيعية في الوجود، إلا أنّها قد تستغرق بعض الوقت لإتقانها. ولهذا السبب أنشأنا دليل الرضاعة الطبيعية الخاص بنا والذي يحوي نصائح بشأن الرضاعة الناجحة. على سبيل المثال، اسندي نفسك بالوسائد ما يساعدك على الشعور بمزيد من الراحة مع أنّ معرفة كيفية مساعدة طفلك على الرضاعة بشكل صحيح يمكن أن يجعل الأمور أسهل لكليكما.

حليب الأم خارق ومعقّد ومذهل. فلقد كان ولا يزال مصدر إلهام لأبحاثنا منذ 40 عاماً. ومع قدرتنا على اكتشاف المزيد والمزيد عن تركيبته، يتم الكشف عن المزيد من خصائصه الغير المتوقعة والمذهلة.

حليبك فريد من نوعه ومصمم خصيصاً لك. يتم تحديد تركيبته من خلال عوامل تشمل نظامك الغذائي وهرموناتك وجيناتك والتأثيرات البيئية. ومن المثير للدهشة أنّه يتكيّف مع الاحتياجات الخاصة لطفلك.

سواء كانت العملية القيصرية محضرة مسبقا أم لا، فالعملية ليست عملا بسيطا. حتى لو كانت مصدرًا للتعب وعدم الراحة في الأيام التالية للولادة، إلا أنه لا ينبغي بأي حال من الأحوال أن تؤثر على رغبتك في الرضاعة الطبيعية. على العكس من ذلك، يوصى بممارسة الرضاعة الطبيعية لأنها مفيدة جدا للطفل! ونقدم لك فيما يلي بعض النصائح والأفكار الذكية من أجل رضاعة طبيعية هادئة!

تجلب الولادة الطبيعية فوائد عظيمة للطفل. فيما من المرجح أن تؤدي الولادة القيصرية إلى إضعاف جهاز الدفاع لدى الطفل. لمعالجة ذلك والمساعدة على تقويته الطبيعية، فإن الرضاعة الطبيعية هي النظام الغذائي المثالي! اكتشفي كل فوائد حليب الأم!

بعد ولادة طفلك مباشرةً، يكون جسمك قد بدأ بإنتاج حليب جاهز له لبدء الرضاعة الطبيعية. يسمى هذا الحليب الأول "اللبأ" وسيتوفر ليومين بعد الولادة. يكون هذا الحليب سميك القوام ويميل إلى اللون الأصفر ومليئا بالأجسام المضادة لتعزيز قدرة طفلك على مكافحة العدوى.

توصي منظمة الصحة العالمية بشدة بالرضاعة الطبيعية الحصرية خلال الأشهر الستة الأولى من حياة الطفل. وفي عمر ستة أشهر، يجب تكملة الرضاعة الطبيعية بأطعمة أخرى. ويوصى بالرضاعة الطبيعية لمدة تصل إلى عامين.

رغم أنّ الرضاعة الطبيعية تعتبر الشيء الأكثر طبيعية في الوجود، إلا أنّها قد تستغرق بعض الوقت لإتقانها. ولهذا السبب أنشأنا دليل الرضاعة الطبيعية الخاص بنا والذي يحوي نصائح بشأن الرضاعة الناجحة. على سبيل المثال، اسندي نفسك بالوسائد ما يساعدك على الشعور بمزيد من الراحة مع أنّ معرفة كيفية مساعدة طفلك على الرضاعة بشكل صحيح يمكن أن يجعل الأمور أسهل لكليكما.

حليب الأم خارق ومعقّد ومذهل. فلقد كان ولا يزال مصدر إلهام لأبحاثنا منذ 40 عاماً. ومع قدرتنا على اكتشاف المزيد والمزيد عن تركيبته، يتم الكشف عن المزيد من خصائصه الغير المتوقعة والمذهلة.

حليبك فريد من نوعه ومصمم خصيصاً لك. يتم تحديد تركيبته من خلال عوامل تشمل نظامك الغذائي وهرموناتك وجيناتك والتأثيرات البيئية. ومن المثير للدهشة أنّه يتكيّف مع الاحتياجات الخاصة لطفلك.

يمكن لحليب الأم أن يساعد طفلك على اتباع عادات أكل صحية مدى الحياة فحليبك مصمم خصيصاَ لطفلك، ومن المدهش كيف يمكن للطعام الذي تتناولينه أن يؤثر أثناء الرضاعة الطبيعية على تفضيلاته المذاقية طوال فترة الفطام وما بعدها.

رغم أنّ الرضاعة الطبيعية تعتبر الشيء الأكثر طبيعية في الوجود، إلا أنّها قد تستغرق بعض الوقت لإتقانها. ولهذا السبب أنشأنا دليل الرضاعة الطبيعية الخاص بنا والذي يحوي نصائح بشأن الرضاعة الناجحة. على سبيل المثال، اسندي نفسك بالوسائد ما يساعدك على الشعور بمزيد من الراحة مع أنّ معرفة كيفية مساعدة طفلك على الرضاعة بشكل صحيح يمكن أن يجعل الأمور أسهل لكليكما.

حليب الأم خارق ومعقّد ومذهل. فلقد كان ولا يزال مصدر إلهام لأبحاثنا منذ 40 عاماً. ومع قدرتنا على اكتشاف المزيد والمزيد عن تركيبته، يتم الكشف عن المزيد من خصائصه الغير المتوقعة والمذهلة.

النظام الغذائي والتغذية

عندما يتعلق الأمر باتخاذ قرارات تتعلق بالتغذية، حاولي التحدث عن كل هذه الخيارات مع شريكك والحصول على دعمه فيما يتعلق برغباتك حتى إذا تغيرت بعد الولادة.

يعد حليب الأم مهماً للدفاع عن طفلك ضد الالتهابات في حين أنّ جهازه المناعي لا يزال طور النمو.

إذا كنت ترغبين في تحضير طعام طفلك من الصفر بعد عمر 6 أشهر، فسنوضح لك كيفية تزويد طفلك بكافة العناصر الغذائية التي يحتاجها.

لا تعد الحساسية الغذائية شائعة، ولكن إذا وجدت، قد تؤدي إلى أعراض خطيرة وقد تؤثر على الاستهلاك الغذائي لطفلك1. اطلعي على العلامات التي عليك ملاحظتها وما هي الأطعمة التي من المرجح أن تؤدي إلى رد فعل وكيف ومتى يمكنك إدخال الأطعمة المسببة للحساسية بأمان ولماذا قد تساعد الرضاعة الطبيعية على تقليل خطر إصابة طفلك بالحساسية.

ورغم أنّ التغذية أمر طبيعي بالنسبة لنا، إلا أنّ طفلك قد يستغرق بعض الوقت للاعتياد على ذلك في البداية.ومع ذلك، قد تكون هناك أحياناً أسباب طبية وراء مشاكل التغذية التي يمكن أن تؤثر على شهية طفلك أو الطريقة التي يمتص بها جسمه الطعام والعناصر الغذائية الحيوية.

يعد حليب الأم مهماً للدفاع عن طفلك ضد الالتهابات في حين أنّ جهازه المناعي لا يزال طور النمو.

لا تعد الحساسية الغذائية شائعة، ولكن إذا وجدت، قد تؤدي إلى أعراض خطيرة وقد تؤثر على الاستهلاك الغذائي لطفلك1. اطلعي على العلامات التي عليك ملاحظتها وما هي الأطعمة التي من المرجح أن تؤدي إلى رد فعل وكيف ومتى يمكنك إدخال الأطعمة المسببة للحساسية بأمان ولماذا قد تساعد الرضاعة الطبيعية على تقليل خطر إصابة طفلك بالحساسية.

إقامـة روابـط مع الطفل ​

بعد شدة المخاض، تكون مقابلة مولودك الجديد للمرة الأولى بمثابة تجربة مفعمة بالعواطف. وستشعرين في الوقت نفسه بالارتياح والفخر والذهول والتغلب على الألم. وبفضل إفراز الأوكسيتوسين، وهو "هرمون الحب"، ستكونين غارقة في الحب من فروة رأسك حتى أخمص قدميك.

وكأم جديدة، يمكن أن يكون حمل رضيعك بين ذراعيك للمرة الأولى بمثابة تجربة مذهلة بينما تستمتعين بالشعور الذي لا يوصف لعناق هذا الكائن الصغير المستلقي عليك.

عندما يتعلق الأمر بإنشاء روتين نوم لطفلك، من المهم أن تتحلّي بالواقعية في توقعاتك. فعندما يكون الأطفال في عمر صغير، سينامون ويستيقظون ويأكلون على أساس ما تملي عليهم غريزتهم. ولكن بعد بضعة أسابيع، من الممكن البدء في إدخال مفاهيم بسيطة مثل الليل والنهار باعتبار ذلك مفيداً عند بلوغ مرحلة إنشاء روتين في وقت لاحق.

يؤدي النوم دوراً مذهلاً في نمو طفلك. اطلعي على تأثير العوامل البيئية على نوم طفلك وكيف يمكنك تشجيع عادات النوم الإيجابية في وقت مبكر بمساعدة خبيرتنا في مجال نوم الأطفال شيريال شالو.

قد يبدأ طفلك ما بين عمر 6 إلى 12 شهراً في التعبير عن انزعاجه أو إظهار المشاعر مثل الغضب والخوف. وخلال هذه المرحلة، سيلجأ إليك للشعور بالأمان خصوصاً في أوقات عدم اليقين. ولهذا السبب، من المهم جداً خلال هذه الفترة توثيق علاقة قوية مع طفلك الصغير وإنشاء بيئة آمنة وإيجابية حتى يتمكن من النمو بشكل سليم.

يعد قلة النوم أحد أصعب الأمور في الأيام الأولى لتربية الأطفال. على الرغم من أنك تحبين طفلك، فلا بأس في أن تشتاقي إلى النوم غير المنقطع، وأن تُقرّي بأن ما تفعلينه أمرٌ مُنهِك؛ لأن هذه هي الحقيقة. في المتوسط، يخسر الأهل حوالي 110 دقيقة (ساعتين تقريباً) من النوم كل ليلة طوال العام الأول من ولادة الطفل.

قد يسبّب لك سماع صوت طفلك يصرخ أو يبكي في منتصف الليل حين يراوده هلع النوم أو كابوس ، وبوجه خاص حين لا تعلمين ما يمكن لك فعله حيال الأمر. هناك اختلاف ما بين هلع النوم والكابوس، ويمكن معالجة كل واحد بأسلوب يختلف قليلاً عن الآخر.

بعد شدة المخاض، تكون مقابلة مولودك الجديد للمرة الأولى بمثابة تجربة مفعمة بالعواطف. وستشعرين في الوقت نفسه بالارتياح والفخر والذهول والتغلب على الألم. وبفضل إفراز الأوكسيتوسين، وهو "هرمون الحب"، ستكونين غارقة في الحب من فروة رأسك حتى أخمص قدميك.

وكأم جديدة، يمكن أن يكون حمل رضيعك بين ذراعيك للمرة الأولى بمثابة تجربة مذهلة بينما تستمتعين بالشعور الذي لا يوصف لعناق هذا الكائن الصغير المستلقي عليك.

يؤدي النوم دوراً مذهلاً في نمو طفلك. اطلعي على تأثير العوامل البيئية على نوم طفلك وكيف يمكنك تشجيع عادات النوم الإيجابية في وقت مبكر بمساعدة خبيرتنا في مجال نوم الأطفال شيريال شالو.

قد يبدأ طفلك ما بين عمر 6 إلى 12 شهراً في التعبير عن انزعاجه أو إظهار المشاعر مثل الغضب والخوف. وخلال هذه المرحلة، سيلجأ إليك للشعور بالأمان خصوصاً في أوقات عدم اليقين. ولهذا السبب، من المهم جداً خلال هذه الفترة توثيق علاقة قوية مع طفلك الصغير وإنشاء بيئة آمنة وإيجابية حتى يتمكن من النمو بشكل سليم.

يؤدي النوم دوراً مذهلاً في نمو طفلك. اطلعي على تأثير العوامل البيئية على نوم طفلك وكيف يمكنك تشجيع عادات النوم الإيجابية في وقت مبكر بمساعدة خبيرتنا في مجال نوم الأطفال شيريال شالو.

قد يبدأ طفلك ما بين عمر 6 إلى 12 شهراً في التعبير عن انزعاجه أو إظهار المشاعر مثل الغضب والخوف. وخلال هذه المرحلة، سيلجأ إليك للشعور بالأمان خصوصاً في أوقات عدم اليقين. ولهذا السبب، من المهم جداً خلال هذه الفترة توثيق علاقة قوية مع طفلك الصغير وإنشاء بيئة آمنة وإيجابية حتى يتمكن من النمو بشكل سليم.

الصحة والتنمية​

تشير الصحة النفسية للرضع إلى مدى تطور الطفل على المستوى الاجتماعي والعاطفي منذ الولادة وحتى عمر الثالثة.

ينمو مختلف الأطفال بوتيرة مختلفة. وباستخدام أداتنا لتتبع نمو الأطفال استناداً إلى بيانات صادرة عن منظمة الصحة العالمية، يمكنك مراقبة زيادة وزن طفلك مقارنةً بالأطفال الآخرين من العمر نفسه.

الدماغ البشري هو مركز التحكم في الجسم. خلال أول سنتين من حياة الطفل، ينمو دماغه بسرعة كبيرة وتتضاعف كتلة الدماغ لديه ثلاث أضعاف1. وخلال الفترة التي تتراوح من الشهر الأول إلى الشهر السادس، يكون نمو الدماغ هو الأهم في حياة طفلك2. فهو يتعلم أشياء جديدة كل يوم. وتعد التغذية ضرورية لدعم نمو الدماغ.

فقد أظهرت الأبحاث وأكّدت أنّ لحب واهتمام الوالدين تأثير كبير على نمو الطفل. ومن المعلوم اليوم أنّه من المستحيل "إفساد" مولود جديد، وأنّ كلما استجبنا لبكائه في الأشهر الأولى لنموه، كلما أصبح أقل احتياجاً وأكثر مرونة.

فقد أظهرت الأبحاث وأكّدت أنّ لحب واهتمام الوالدين تأثير كبير على نمو الطفل. ومن المعلوم اليوم أنّه من المستحيل "إفساد" مولود جديد، وأنّ كلما استجبنا لبكائه في الأشهر الأولى لنموه، كلما أصبح أقل احتياجاً وأكثر مرونة.

ينمو مختلف الأطفال بوتيرة مختلفة. وباستخدام أداتنا لتتبع نمو الأطفال استناداً إلى بيانات صادرة عن منظمة الصحة العالمية، يمكنك مراقبة زيادة وزن طفلك مقارنةً بالأطفال الآخرين من العمر نفسه.

فقد أظهرت الأبحاث وأكّدت أنّ لحب واهتمام الوالدين تأثير كبير على نمو الطفل. ومن المعلوم اليوم أنّه من المستحيل "إفساد" مولود جديد، وأنّ كلما استجبنا لبكائه في الأشهر الأولى لنموه، كلما أصبح أقل احتياجاً وأكثر مرونة.

CORONAVIRUS (COVID-19): How to protect yourself and your baby or toddler?